بسم الله الرحمن الرحيم

الدكتور طارق السويدان له جهود طيبة يشكر عليها لكنه أيضا لعدم تخصصه الشرعي زلت قدمه في أمور وخلط في أمور أخرى ولكنه يتميز عن عمرو خالد في جوانب عدة ومن أهمها تواصله مع أهل العلم ورجوعه عن بعض أخطائه ولكننا هنا في حاجة لبيان بعض مخالفاته ليتنبه إليها ومعرفة الرابط الذي يجمع بينه وبين عمرو خالد :

وهذا كتاب لا نوافق على كل ما جاء فيه بطبيعة الحال ولكنه يوضح كثيرا مما نريده :

تحذير الإخوان
من ضلالات
طارق السويدان


تأليف
أبي عبدالرحمن بدر بن علي بن طامي العتيبي

 

ومما أخذ عليه مسائل أهمها :

الدعوة إلى التقريب بين أهل السنة والرافضة

الوقوع فيما شجر بين الصحابة

فتح باب الحوار بدون ضوابطه الشرعية

مجاملة الرافضة أعداء الشريعة

التساهل في أمر المرأة والموسيقى والتصوير وما يسمى بالفن

الإفتاء وإبداء الرأي فيما لا يحسنه من أمور العلم

تغليب العقل على النقل وهو منهج خطير

الافتتان بالغرب وتمييع العداوة مع الكافرين وتهوين شأن الجهاد

علاقته الحميمة مع رأس من رءوس الصوفية والشرك وهو الجفري والطيور على أشكالها تقع

صفحة الجفري

 

 

رد أهل العلم والإيمان على افتراءات طارق السويدان



منقول


الحمد لله الذي قيض لهذا الدين رجالاً ينفقون عنه تحريف الغالين وإجحاف المبطلين ويحفظون للناس دينهم ويعلمونهم سنة نبيهم صـلى الله عليه وسلم فما أعظم فضلهم على الناس وما أجهل الناس بحقهم وأشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمد عبده ورسوله صـلى الله عليه وسلم القائل : (( لا يزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق لا يضرهم من خذلهم ولا من خالفهم حتى يأتي أمر الله )) وعلى آله وصحبه وسلم .
ثم أما بعد فإنه قد كثر في هذه الأيام المتقولون على دين الله جل وعلا والمتشدقون والمتفيهقون بملئ أفواههم بغير علم ومالهم من علم إلا اتباع الظن بل أن بعظهم يتبعون أهوائهم ليضلوا الناس عن كتاب ربهم وسنة نبيهم صـلى الله عليه وسلم .
ولأن سلفنا الصالح رضي الله عنهم كانوا إذا سمعوا أو رأوا أمثال هؤلاء الناس بادروا إلى إبطال أقوالهم وضلالاتهم التي يبثونها للناس وهدموا عروش بدعهم ليحفظوا دين الله عز وجل من هؤلاء الدخلاء وقد وجد في زماننا هذا من يقوم بهذا الواجب العظيم الذي غفل عنه الكثير بحجة أن هذا فيه تفريق لكلمة المسلمين وهذه والله حجة واهية فكيف يجتمع الناس على دين كله شوائب وفيه ما ليس منه والواجب على الناس أن يجتمعوا على الدين القويم الذي تركنا عليه نبينا صـلى الله عليه وسلم وسار عليه صحابته الكرام رضي الله عنهم والتابعون لهم بإحسان فنحمد الله عز وجل وأن سخر لنا هؤلاء العلماء الأفذاذ الذين يذودون عن عرض هذه الدعوة _ دعوة الكتاب والسنة على فهم السلف الصالح _ ولأنه قد ظهرت هذه الأيام أشرطة في قصص الأنبياء وقصص من التاريخ الإسلامي لرجل يدعى طارق السويدان فيها من الضلال والزيغ والأحاديث الموضوعة والضعيفة والسب لأصحاب رسول الله صـلى الله عليه وسلم ما الله به عليم أحببت أن أبين لإخواننا في الدين كلام أهل العلم والفضل في هذا الرجل وفي أشرطته وحكم نشر أشرطته لأنه قد أغتر بها والكثيرون وصاروا يروجونها وكأنها أشرطة لرجل له باع في العلم .
بل هو كما قال شيخنا الفوزان _ كما ستقرأ _ أنه متطفل على الكتب وهذه الفتاوى قد جمعت من كلام أهل العلم من شريط إسمه رد بهتان طارق السويدان .
وفي الأخير أسأل الله عز وجل أن يجعل هذا العمل خالصاً لوجه الكريم وابتغاء مرضاته وذباً عن سنة نبيه صـلى الله عليه وسلم .

فتوى الشيخ عبد العزيز بن باز  (1)

س : في آخر أشرطة الدكتور طارق السويدان عنوانه قصة النهاية ، يقول أن سماحتكم قد وافقه على ما يقول ، وأنكم لم تجدوا عليه أي ملاحظة ، فهل ما يقوله صحيح ، وما رأيكم في استماع أشرطته فيما جرى وشجر بين الصحابة _ رضوان الله عليهم _ :

ج : لم أسمع أشرطته ، ولكن بلغنا أن أشرطته التي تتعلق بالصحابة والفتن التي بينهم أنها غير مناسبة وثبت عندنا ذلك وأشرنا إلى المسؤولين ألا تباع لئلا يقع بذلك فتنة . ثم قال الذي يلقي عليه الأسئلة : وقوله أنكم توافقون ؟
فأجاب سماحته _ رحمة الله _ : ما اطلعت عليها وما أوافقه على شيء من هذا لأني ما اطلعت عليها وإنما نصحنا بعدم نشر وإذاعة الأشرطة التي تتعلق بأشرطته في الفتنة التي بين الصحابة .

(1) الإيضاح والبيان على أخطاء طارق السويدان ص (45)

فتوى الشيخ محمد بن صالح العثمين(2)

س : سماحة الشيخ سؤال مهم أرجو الإجابة : ما رأيكم في أشرطة الدكتور طارق السويدان وهل تنصحون باستماعها ؟

ج : أنا أنصح باستماع الأشرطة المفيدة من أي إنسان كان ، وأحذر من الاستماع من الأشرطة غير المفيدة من أي إنسان كان ، والإنسان الفاهم العاقل يعرف ما ليس بمفيد وما كان مفيداً ، فأي أشرطة تنشر ما حدث بين الصحابة من أمور اجتهادية التي أدت إلى اقتتال بعضهم مع بعض على وجه الخطأ أو العمد الذي هم فيه مجتهدون . فإن هذه الأشرطة لا يجوز استماعها لأنها لابد أن تؤثر في القلب ، الميل مع هؤلاء أو هؤلاء ومادام الإنسان في عافية فالحمد لله .
فإن قال قائل : أنا أريد أفهم وأعلم نقول الحمد لله الكتب موجودة ارجع إليها أنت ، أما أن ينشر ما جرى بين الصحابة فهذا لا يجوز أبداً ولا استماعها وكان من عقيدة أهل السنة والجماعة أنهم يسكتون عما شجر بين الصحابة ويفضون أمرهم إلى الله عز وجل ويقولون ما ورد منهم من الخطأ فهم مجتهدون إما مصيبون فلهم أجران أو مخطئون فلهم أجر .
وإذا قدر وأن هناك خطأ محقق بدون تأويل فإن حسناتهم العظيمة تنغمر فيها مساوئهم ، يدلك على أن المساوئ تنغمر بالحسنات . ما جرى لحاطب بن أبي بلتعة رضي الله عنه حين كتب إلى قريش يخبرهم أن النبي صلى الله عليه وسلم يريد غزوهم فأطلع الله نبيه على ذلك وكان أرسله مع امرأة فأدركت المرأة وجئ بها وإذا الكتاب من حاطب يخبرهم أن النبي صلى الله عليه وسلم يريد أن يغزوهم إذن كان جاسوساً لقريش الكافرة ؟ فجاءه النبي صلى الله عليه وسلم فقال ما هذا يا حاطب فاعتذر بعذر قبله النبي صلى الله عليه وسلم فستأذن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أن يضرب عنقه لأنه جس على المسلمين ، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم : (( لا ، إن الله اطلع على أهل بدر فقال اعملوا ما شئتم فقد غفرت لكم )) فانظر كيف اندرج هذا الخطأ العظيم تحت هذه الحسنة الكبيرة فغمرته .

إذا كان هذا حكم ما جرى بين الصحابة أنهم أما مجتهدون والمجتهد إما مخطئ وإما مصيب فإن كان مخطئاً فله أجر وإن كان مصيباً فله أجران ، وإما أنهم غير مخطئين بل متعمدين لكن لهم من الحسنات الكثيرة من الجهاد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وحمل الشريعة الإسلامية إلى من بعدهم وغير ذلك من الحسنات العظيمة التي تنغمر فيها مساوئهم وإذا كان كذلك فما باله ينشر المساوئ الآن أليس هذا يحدث أن يحب فلان دون فلان أو فلان دون فلان ، بلى والله يحدث هذا فلا يجوز نشر مثل هذه الأشرطة ولا الاستماع إليها هذا هو الظابط سواء كان من فلان أو فلان .
كذلك أيضاً يجب أن نحترز غاية الاحتراز أن نسمع إلى قول من ليس من أهل الاختصاص فيما يقول ، فمثلاً لو جاءنا رجل فقيه وصار بتكلم بالتاريخ لا نثق به تمام الثقة لماذا ؟ لأنه ليس من اختصاصه ونثق بصاحب التاريخ الذي هو دونه بالفقه لأن التاريخ من التاريخ من اختصاصه فكيف إذا كان المتكلم هذه الأشرطة ليس له اختصاص في العلوم الشرعية وإنما اختصاصه في الفيزياء والكيمياء أو ما أشبه ذلك يكون كحاطب ليل حاطب الليل يا أخواني إذا سمعتم به يأخذ الحطب من الأرض وقد يكون فيه حيه وهو لا يدري فحاطب الليل هو الذي لا يميز بين النافع والضار ، هذا الضابط فكل من لا يميز بين ضار ونافع يسمى حاطب ليل . أ . هـ

(2) المرجع السابق .

(3) فتوى الشيخ صالح الفوزان :

هذه الأشرطة لا يجوز ترويجها ولا بيعها ولا شراؤها بل يجب منعها لأنها تشكك الجهال في حق صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم فلا يجوز الكلام في هذه الأمور ونشر ذلك بين الناس لأن من عقيدة أهل السنة الإمساك عما شجر بين الصحابة رضي الله عنهم فلا يدخلون في ذلك ولا يبعثونه من جديد ولا يروجونه بين الناس خصوصاً بين العوام والجهال .
وإيضاً الذي سجل هذه الأشرطة ليس من أهل العلم فيما بلغنا ولا من أهل الاختصاص في التاريخ وإنما هو متطفل يقرأ في الكتب ويسجل ولا يعرف الصحيح من غير الصحيح هذا من أعظم الضلال والعياذ بالله .

(3) شريط رد بهتان طارق السويدان .

فتوى الشيخ عبد المحسن العباد (4)

س : إنتشرت أشرطة في قصص الأنبياء وفضائل الصحابة لأحد الوعاظ وفيها يتهجم على الصحابة في هذه الأشرطة فما قولكم في هذا الواعظ وأشرطته ؟

ج : والله من يتهجم على الصحابة هذا يجني على نفسه ويجر الوبال والضرر على نفسه لأن الكلام وغيبة الناس غير سائغة وحرام ومن الكبائر فكيف إذا كانت في أصحاب رسول الله الذين هم خير الناس والذين جعلهم الله واسطة بين الناس وبين رسول الله ما عرف الناس كتاب وسنة إلا عن طريق الصحابة وما عرفوا الهدى وما عرفوا النور الذي أخرج الله به الناس من الظلمات إلى النور إلا عن طريق الصحابة والذي يتكلم فيهم يجني على نفسه ويجر البلاء على نفسه كيف يتكلم في خير الناس وفي أفضل الناس الذين ما كان قبلهم ولا يكون بعدهم مثلهم فهم خير هذه الأمة التي هي خير الأمم أمة محمد صلى الله عليه وسلم هي خير أمة أخرجت للناس وخير هذه الأمة أصحاب رسول الله رضي الله عنهم .
ولهذا العلماء يكتفون إذا عرف أن الشخص صحابي لا يحتاج إلى شيء أكثر من كلمة صحابي لأنه له شرف عظيم من حصل له فقد ظفر بالخير الكثير ولهذا لا يحتاج إلى توثيق وتعديل بل إذا عرف أن الشخص الواحد صحابي يكفيه أن يقال أنه صحابي ولهذا المجهول فيهم حكم المعلوم بخلاف غيرهم فأنه لا بد من معرفة الرواة حتى يعول على أحاديثهم أما الصحابة سواء عرفوا أو جهلوا المجهول فيهم في حكم المعلوم .
ولهذا الأشرطة التي فيها كلام في الصحابة لا يجوز اقتنائها أو الانشغال بها لأن فيها بلاء وفيها قدح في خير القرون وقد قال أبو زرعه الرازي رحمة الله عليه : إذا رأيتم من ينتقص أحد من أصحاب رسول الله فاعلموا أنه زنديق وذلك أن الكتاب حق والرسول حق وإنما أدى إلينا الكتاب والسنة أصحاب رسول الله وهؤلاء يردون أن يجرحوا شهودنا ويبطلوا الكتاب والسنة والجرح هم أولى بالزندقة .

س : سماع أشرطته التي خصصها في الفتنة بين علي ومعاوية رضي الله عنهما ؟

ج : أنا أقول الشخص الذي كلامه غير الآخرين لا يجوز الاشتغال بكلامه ولا الالتفات إلى كلامه لأن أهل السنة والجماعة طريقتهم أن تكون ألسنتهم سليمة وقلوبهم سليمة يقول شيخ الإسلام ابن تيميه رحمه الله في الواسطية : ومن أصول أهل السنة والجماعة سلامة قلوبهم وألسنتهم لأصحاب رسول الله .
هذه من أصول أهل السنة والجماعة القلوب سليمة والألسنة سليمة القلوب سليمة الغل والحقد والغيض والألسن سليمة من القدح والذم والشتم العيب ولهذا الله عز وجل لما ذكر في سورة الحشر ثلاث آيات آية في المهاجرين وآية في الأنصار وآية في الذين يجيئون بعدهم مستغفرين لهم سائلين الله ألا يجعل في قلوبهم غلاً لهم : { والذين جاءوا من بعدهم يقولون ربنا أغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان } . هذه سلامة القلوب وسلامة الألسنة الألسنة سليمة ماتذكرهم إلا بخير ولا تتحرك إلا بالثناء عليهم والدعاء لهم _ { ولا تجعل في قلوبنا غلاً للذين آمنوا } _ سلامة القلوب من الغل والحقد والغيض وهذه هي أصول أهل السنة والجماعة ويقول الطحاوي في عقيدة أهل السنة والجماعة : ونحب أصحاب رسول الله ولا نفرط في حبهم نحب ولا نبغض ومع حبنا لا نتجاوز الحدود .
فقوله نحب أصحاب رسول هذا يخرج طرف الجفاء وجانب الجفاء ونحن نحب ولسنا مبغضين لسنا جفاة بل نحن محبون ولما كان الحب ينقسم إلى قسمين حب باعتدال وحب بغلوٍ وإفراط قالوا ولا نفرط في حبهم إذاً أخرج الطرفان المذمومان طرف الإفراط وطرف التفريط طرف الغلو وطرف الجفاء ثم قال : ونبغض من يبغضهم وبغير الخير يذكرهم .
إن ذكرهم بغير الخير نحن نبغضه من ذكرهم بسوء نحن نبغضه وقال : وحبهم دين وإيمان وإحسان وبغضهم كفر ونفاق وطغيان .
لأنهم هم الذين جائوا بالدين ما عرفنا الدين إلا عن طريق الصحابة والنور الذي أنزله الله على رسوله _ { فأمنوا بالله ورسوله والنور الذي أنزلنا } _ ما عرفه الناس إلا عن طريق الصحابة رضي الله عنهم فلا يلتفت إلى الكلام الذي فيه نيل من الصحابة ولهذا قال شارح الطحاوية : والفتن التي كانت أيامه _ أي أيام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب _ قد صان الله منها أيدينا ولأننا ما كنا في زمانهم حتى يكون لنا دخل وحتى نشارك قد صان الله منها أيدينا فنسأله أن يصون عنها السنتنا .
لأن هذا الذي بقي معنا الألسنة الأيدي سلمت لأنها ما وجدت في ذلك الزمان حتى تشارك وحتى يكون لها دخل فنسأله أن يصون عنها ألسنتنا هذه طريقة أهل السنة والجماعة ما هو الإنسان يعني يفتح فاه ويحرك شفتيه ويحرك لسانه في أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وسائر الناس ما يتكلم الإنسان فيهم (( من كان يؤمن بالله وباليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت )) فكيف أصحاب رسول الله رضي الله عنهم الذين هم الواسطة بين الناس وبين رسول الله .

س : مسألة الفتنة لو قال قائل من باب معرفة التاريخ نحن نسمع الأشرطة ونقرأ .. هل له وجه ؟

ج : ليس للإنسان وجه مع كل شيء إذا أراد أن يسمع فليسمع كلام أهل العدل وأهل الإنصاف وأهل العلم وأهل الفهم مثل ما قال شيخ الإسلام ابن تيمية في آخر العقيدة الواسطية يقول : وما قيل عن الصحابة أو أضيف إلى الصحابة فمنه ما هو كذب ومنه ما هو ضعيف لا يثبت والصحيح منه هم فيه معذورون إما مجتهدون مصيبون وإما مجتهدون مخطئون فالمجتهد المصيب له أجران والمجتهد المخطئ له أجر واحد وخطئه مغفور .
هذا هو الكلام الجميل يعني ليس كل ما قيل يسلم به بعض الناس عندما يسمع الشيء ولو كان ما له إسناد يكون ذلك سبباً في كونه ينحاز عن شخص إلى شخص أو يقع في قلبه شيء علي شخص من أصحاب الرسول والواجب محبة الصحابة جميعاً وموالاتهم جميعاً والثناء عليهم جميعاً مع معرفة أنهم يتفاوتون في الفضل لكن القدر مشترك هو أنهم يحبون ويتولون .
ويذكرون بالجميل اللائق بهم ولا يذكرون إلا بالخير ولا يذكرون بسوء هذا هو الواجب والكلام الذي قاله شيخ الإسلام ابن تيمية في آخر الواسطية هذا هو الكلام الذي عليه النور والكلام الذي هو الحق وما ذكر عن أشياء أضيفت لهم منه ما هو كذب لكن إذا عرف الإنسان الحقيقة وعرف المنهج الصحيح يمكن أن يطلع ويترك الشيء الذي لا يثبت وليس له قيمة والذي يصح ويعتذر فيه عن خير الأمة وأفضل هذه الأمة ويلتمس لهم أحسن الأعذار ويخرج كلامهم على أحسن المخارج ولا يجوز للإنسان أن يسمع كلاماً فيهم ثم يحصل في قلبه شيء على أحد بل الواجب محبة الجميع وموالاة الجميع والترضي عن الجميع وإحسان الظن بالجميع ويذكر الجميع بخير ولا يذكرون بسوء .

س : الآن إذاً ما يصح أن نعمل محاضرات عامه ودروس عامه فيما شجر بين الصحابة وأشرطة تسجل وأشرطة تباع للعالم والجاهل ؟

ج : في مثل هذا غالباً العامة إذا سمعوا شيئاً ما يعلقون ولا يفهمون ما يصح وما لا يصح وما ينبغي ومالا ينبغي وأما أهل العلم إذا عرفوا أو إذا كان عندهم قدرة على معرفة ما يصح وما لا يصح فإنه يتخلص عما لا يصح ويبقى الصحيح يلتمس فيه الأعذار .

(4) شريط رد بهتان طارق السويدان .

فتوى الشيخ سليم بن عيد الهلالي (5)

قال حفظه الله : هذا الأخ يسأل عن الدكتور المسمى طارق السويدان هذا الرجل الذي ينشر أشرطتة الفتنة في الذم وسب أصحاب رسول الله والترويج للشيعة فهو دخيل على أهل السنة من الشيعة ولقد استمعت إلى محاضرة له في بعض الحسينيات يقول للشيعة سبوا أصحاب النبي ما في مانع سبوهم لكن لا تسبوا أمام أهل السنة ولذلك أفتى العلماء كالشيخ ابن باز رحمه الله وابن عثيمين رحمه الله والشيخ عبد المحسن العباد وغيرهم بعد سماع أشرطته والترويج لها .

(5) شريط رد بهتان طارق السويدان .

فتوى الشيخ صالح بن سعد السحيمي (6)

س : هناك بعض الدعاة عندنا لهم أشرطة منتشرة حتى عندكم يا شيخ مثل قصص الأنبياء . . . ؟

ج : تقصد طارق السويدان هذا دجال يجب الخلاص من أشرطته ومن كتبة وهو يتعصب ضد السنة وله ندوه عقدة في الكويت في غاية الخطورة ينال فيها من الصحابة وينال فيها من السنة ويمارئ فيها الرافضة ويرى أنه يجوز لهم أن يسبوا الصحابة غاية ما هناك أنهم لا يسبوا هذا أمام أهل السنة وعلى كل حال أشرطته مليئة بالدجل والأكاذيب والقصص والأحاديث الموضوعة والتهوين من شأن الصحابة والتهوين من الخلاف بين أهل السنة وبين الرافضة والملاحدة وأشرطته مليئة بالغشاء ومليئة بالتهوين ومليئة بالأشياء التي كلها مخالفة للشرع مخالفة للدعوة التي لا تمس إلى منهج أهل السنة بصلة .

س : يا شيخ هل يجوز بيعها .. ؟

ج : لا يجوز بيعها ولا توزيعها وثمن أشرطته حرام وهو ومن على شاكلته من دعاة الباطل وهو أخطر من الرافضة أنفسهم أنا أرى مثل هذا .
بعض الناس يفهم خطأ يقول أنت تكفره أنا لا أكفره لا هو ولا غيره ولكن عندما أقول عن شخص مثل دعاة الحزبية أنهم أخطر من اليهود والنصارى أعني من كونهم أ، ما تعتقدون أنهم مسلمون فهم مسلمون ما نكفرهم ويعتقدون أنهم دعاة وأنهم يدعون إلى الله عز وجل فيحتجون بأقوالهم ومن ثم يقعون في ضلالتهم من هنا كانوا أخطر من اليهود والنصارى من جهة اليهود والنصارى يعلم كل الناس يعلمون أنهم يهود ونصارى وهؤلاء يندسون في صفوف المسلمين .

(6) المرجع السابق .

فتوى الشيخ ربيع بن هادي المدخلي (7)

أنا لم أسمع عن هذا الرجل طارق السويدان إلا شريطاً واحداً من أسود ما يكون يتبجح بالديمقراطية ويتبجح بالحرية ويطعن في إحسان إلهي ظهير الذي كتب عدداً من الكتب في الذب عن السنة وأهلها وفي نقل الروايات الموثوقة عن الشيعة ويراوغ ويتحايل ويكذب ويلبس على المسلمين بما يرضي الشيعة وجعل مسألة الصحابة ماهي ذات قيمة أبداً وليس حاجزاً بيننا أنت على منهج من يا أخي أي منهج تمثل وعلى أي دين تسير السلف يقولون من انتقص صحابياً واحداً فهو زنديق وهؤلاء يكفرون الصحابة ما ينتقصونهم ويكفرون أبا بكر وعمر ولهم أوراد في لعنهم واعتبارهم طواغيت وبناتهم طواغيت ورد طويل يقرءونه في لعنهم وتكفريهم أي خير ماذا يستفيد الإسلام والمسلمون في العلاقة مع هؤلاء وغيرهم .
فأنا أرى إذا كان أشرطته من هذا الطراز لا يجوز السماع له أبداً .

هذا يسأل عن أشرطة طارق السويدان هل نسمعها أو لا ؟

فقلت أنا لم أسمع إلا شريطاً واحداً وكفاه شراً ما سمعته في هذا الشريط إذا أهان قضية أصحاب رسول الله وأهان من يدافع عنها وقال كلاماً زوراً وكذباً عن هذه الكتب وأنها ما هي موثقة ولا هي صحيحة وقال أنه رجع إلى كتب الشيعة فوجدها مجموعة هفوات واعتبرها هفوات .
ويمكن إذا تتبع لأهل السنة الهفوات وجدها أكثر من هذه ويطلع أهل السنة أسوء من الرافضة طيب بعدين نتمسك بأي دين الدين الذي جاءنا عن طريق أهل السنة وجاء الكذب والضلال من طريق الشيعة كيف نأخذ بأي دين دين الشيعة ولا دين أهل السنة .

(7) شريط بعنوان (الصدق) .

فتوى الشيخ عبد الله بن إبراهيم القرعاوي (8)

س : فضيلة الشيخ عبد الله بن إبراهيم القرعاوي _ حفظه الله ورعاه _ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . . .
صاحب الفضيلة : ظهرت في الآونة الأخيرة أشرطة تتحدث هذه الأشرطة عما شجر بين أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وهذا في أشرطة سيارة يسمعها العامي وغير العامي وطالب العلم وغير طالب العلم فما حكم نشر مثل هذه الأشرطة .
وما نصيحتكم للشباب في بلاد التوحيد وجزاكم الله خيراً ونفع بكم الإسلام والمسلمين وأعظم لكم الأجر والثواب والله يحفظكم ويرعاكم .

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وبعد :

ج : الحمد لله لا ريب في أن الذي ينشر ما جرى بين الصحابة رضي الله عنهم بين العامة بأي وسيلة م وسائل النشر متسبب لحصول حقد في قلوب ونفوس بعض من يسمع ذلك على الصحابة رضي الله عنهم ولا ريب أن وجود شيء من الحقد على بعض الصحابة إثم كبير وذنب عظيم وداء في القلب خطير وقد يؤدي إلى التكلم في بعض الصحابة وتخطئة بعضهم . وهذا أشد ذنباً وأكبر إثماً .
قال أبو زرعة : إذا رأيت الرجل ينتقص أحداً من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فاعلم أنه زنديق .
وذلك أن القرآن حق والرسول حق وما جاء به حق وما أدى ذلك النبأ كله إلا الصحابة . فمن جرحهم فإنما أراد إبطال الكتاب والسنة .

إذا علمت ذلك فاعلم أن المتسبب يشارك المباشر في عمله كما في حديث عبد الله بن عمرو _ رضي الله عنهما _ المتفق عليه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (( من الكبائر شتم الرجل والديه )) .
قيل وهل يسب الرجل والديه ؟ قال : (( نعم يسب أبا الرجل فيسب أباه ويسب أم الرجل فيسب أمه )) وفي الحديث دليل على القاعدة الشرعية : أن الوسائل لها أحكام المقاصد كما أن هذا الحديث أصل في سد الذرائع ويؤخذ منه أنه إن آل أمره إلى محرم حرم عليه للفعل ولا ريب أن ينشر ما شجر بين الصحابة بين العامة ويؤول إلى محرم ، وهو الحقد على بعض الصحابة وتخطئة بعضهم .

وأما ما شجر بين الصحابة فالواجب على كل مسلم نحو ما شجر بين الصحابة هو الإمساك عما شجر بينهم رضي الله عنهم لما في الخوض في ذلك من توليد الجزازات والحقد على أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وذلك من أعظم الذنوب ، فإنهم خير القرون والسابقون الأولون فتجب محبتهم جميعاً والترضي عنهم ، والكف عما جرى بينهم مما لعله لا يصح . وما صح فله تأويلات سائغة ثم هو قليل مغمور في جانب فضائلهم . قال الشيخ تقي الدين في المنهاج بعد كلام : ما ينقل عن الصحابة من المثالب فهو نوعان .

أحدهما ما هو كذب كله ، وأما محرف قد دخله من الزيادة والنقصان ما يخرجه إلى الذم والطعن وأكثر المنقول من المطاعن الصريحة هو من هذا الباب يرويها الكذابون المعروفون بالكذب .
والنوع الثاني ما هو صدق وأكثر هذه الأمور لهم فيها معاذير يخرجها من أن تكون ذنوباً وتجعلها من موارد الاجتهاد التي إن أصاب المجتهد فيها فله أجران وإن أخطأ فله أجر واحد .
إذا عرفت ذلك علمت أن طريق السلامة هو الكف عما شجر بينهم والترضي عن الجميع وأما قولك ما نصيحتي للشباب في بلاد التوحيد فأقول :

نصيحتي لعباد الله جميعاً أن يخلصوا العبادة لله تعالى وحده ويفردوه بها ويفردوا النبي صلى الله عليه وسلم بالمتابعة كما قال الأمام ابن القيم _ رحمه الله تعالى _ فلواحد كن واحد في الواحد أعني سبيل الحق والإيمان وأن يجاهدوا نفوسهم على أيجاد محبة الصحابة رضي الله عنهم في قلوبهم محبة حقيقية لا يدركها ولا يغيرها قدح زنديق مارج . لأن الله تعالى أثنى عليهم ومدحهم في كتابة العزيز .

فمن ذلك قوله تعالى : { محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم تراهم ركعاً سجداً يبتغون فضلاً من الله ورضواناً سيماهم في وجوههم من أثر السجود ذلك مثلهم في التوراة ومثلهم في الإنجيل كزرعٍ أخرج فئازره فاستغلظ فاستوى على سوقه يعجب الزراع ليغيظ بهم الكفار } .
وقال النبي صلى الله عليه وسلم في الأنصار : (( لا يحبهم إلا مؤمن ولا يبغضهم إلا منافق فمن أحبهم أحبه الله ومن أبغضهم أبغضه الله )) متفق عليه .

فعلى المسلمين أن يحرصوا على تعلم كتب التوحيد والعقيدة ويحرصوا على قراءتها وإعادتها كرات بعد مرات .
فلقد تفشى وانتشر وكثر الخطأ في توحيد الألوهيه في كثير من أقطار الأرض ، وكذا الخطأ في توحيد الأسماء والصفات . وكثر الاستهزاء والسخرية بالتوحيد وأهله ، ولمزهم بالوهابية وشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب _ رحمه الله _ لم يدعوا إلى شيء جديد وإنما دعا إلى العمل بما دعت إليه الأنبياء والمرسل .

 

فتوى  الشيخ محمد بن هادي المدخلي (9):
س : فضيلة الشيخ محمد حفظه الله كثر الكلام في هذا الوقت حول أشرطة طارق السويدان هل يحدر من جميع الاشرطة التي يتكلم فيها أو نحدر من الأشرطة التي يقوم فيها بالكلام على الصحابة وهل يحق ليى التحدير منها آملا الاجابة بالتفصيل على ذلك ؟
جـــ : الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نينا محمد على آله وصحبه وسلم ...
فأما طارق سويدان فكنت من قبل أسأل عنه وأتكلم فيه قبل أن يبلغني كلام اهل العلم فيه بناء على القواعد الشرعية والأدلة النقلية ومخالفته لها أما الأن ولله الحمد فقد كفيت وفيه ما يكفينا ولله الحمد ففتاوي أهل العلم قد أشتهرت وسجلت في أشرطة مسموعة وكتب مقرؤة واعتنى بها الأخ أحمد التويجري فأظهر هذا في تسجيل وأظهره مكتوباَ فمن أراد فليرجع اليه والذى قلته من قديم قبل ان تصل اليى هذه الفتاوى أن هذا الرجل لايجوز السماع له بحال من الأحوال فالحق الذي عنده عند أهل السنة والجماعة موجود وغاية ما في الأمر أن العامة من الدهماء لايفرقون بين ماأصاب فيه وبين ماأخطأ فيه فيقعون من حيث لايشعرون هذا جانب
والجانب الأخر لايسلم له كلام من مخالفة اهل السنة والجماعة رحمهم الله تعالى هذا جانب ثاني
والجانب الثالث هو جاهل بدين الله سبحانه وتعالى وشرعه ومن كان كذلك فهذا لايوثق به ولايستمع له ولا كرامة .


فتوىالشيخ عبيد الجابري (10) :

[ السؤال الثاني : كيف نرد على طارق السويدان ؟ ]
[ الجواب ]:
أولا : من هو طارق السويدان ؟، وما هو طارق السويدان ؟!؛ فمن هو ؟ .
رجلٌ من أهل الكويت، وكثيرُ الكُتُب وكثيرُ الأشرطة، وليس هو من ذوي العلم الشرعي، تخصصه علم آخر، وآخر ما بلغني أنه مساعد في كلية تكنولوجيّة أو تقنية ـ أستاذ مساعد ـ وهذا ... كافي في عدم الاعتماد عليه وعلى ما يَحْكِيه ويقوله؛ لأنه لكل علم أصول وقواعد يَنْبَني عليها، ولا يَحْذَق أصول ذلكم العلم وقواعده إلا المتخصصون من أهله؛ فالعلم الشرعي له أصوله وقواعده، ولم يكن طارق السويدان حاذقا له .
وأما ما هو ؟، فالرجل إخواني، وينطلقُ من قاعدتهم المشهورة التي وَرِثُوها عن المنار، فهي قاعدة المنار أولاً، ثم هي قاعدة الإخوان ثانيا، قاعدة (المعذرة والتعاون) والتي هي ـ أي : بسطُها ـ : (نتعاون فيما اتفقنا عليه، ويعذر بعضنا بعضا فيما اختلفنا فيه) . هذه القاعدة دخلت على أهل الإسلام منها بلايا، ورَزَأ الإخوان المسلمين منها برزايا عظيمة؛ أسأل الله الكريم رب العرش العظيم أن يوقف من لم يكن منهم مُهْتديا إلى الحق للخصومة يوم القيامة؛ فهي بابٌ مفتوح على أهل الإسلام لكل نحلة تَرْزَأُ الإسلام، سواء كانت هذه النحلة منتسبة إلى الإسلام كالرافضة ـ الذين يسمونهم الشيعة ـ، أو غير إسلامية كاليهود والنصارى .
والسويدان له شريط عندي يتضمن كلمة ـ أو مشاركة ـ في ندوة ألقيت في حُسَيْنِيَّة ـ والحسينيات معاقل الرافضة وأماكن تجمعهم وعباداتهم ـ يظهر من هذا الشريط التَّقريب الصريح بين أهل السنة والرافضة .
فإذًا لا غرابةَ ما دام الرجلُ ينطلق من هذه القاعدة؛ فله سلف ـ وبئس السلف وبئس القدوة ـ .
فأولا : حينما نشئت جماعة الإخوان المسلمين ـ التي أنشئها حسن البنا في مصر، أظن في منتصف القرن العشرين الميلادي، هذا على تاريخهم هم ونحن لا نؤرخ بالميلادي، كيف أظهر حسن البنا هذه القافلة، وأسَّسَ لها، ودعا بها ؟ ـ.
فأولا : أنشأ (دار التقريب بين السنة والشيعة) في مصر، وقال كلمات منها : أن مراكز الإخوان وبيوت الإخوان مفتوحة للشيعة، وكان يستضيف كبار الرافضة مثل نواف صفوي، وكان يَتَّصلُ بهم في الحج ويُدغدغ عواطفهم ويليِّنهم بمقولات منها : (ليس بيننا وبينكم اختلاف، وبيننا وبينكم أمور بسيطة يمكن حلها كالمتعة) . فأين سبُّ أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، بل أين تكفيرهم ـ إلا ثلاثة أو عشرة أو سبعة ـ ؟، أين قولهم إن القرآن محرّف ؟ . فهم يتعاملون معه حتى يظهر المهدي المنتظر، وأين قولهم على عائشة رضي الله عنها أم المؤمنين زوج سيد الخلْق صلى الله عليه وسلم بالبهتان ؟؛ هذه كلها من مقولات الرافضة تغافل عنها حسن البنا، ولم يَرَها شيئا؛ لأنه يجمع ويُقَمِّش ويُلَفِّق .
وثانيا : قال مقولة هي كفرية في الحقيقة ـ ولا تنقلوا عنِّي أني أكفر البنا ـ، لكن المقالة كفرية، قال : (ليس بيننا وبين اليهود خصومة دينيّة، وإنما بيننا وبينهم خصومة اقتصادية، واللهُ أمرنا بمودتهم ومصافحتهم)، واستدل بقوله بهذه الآية :  ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن ، وهذه رواها عنه محمود عبد الحليم ـ وهو من خواصه ـ في كتابه ((الإخوان أحداث صنعت التاريخ)) .
ثم بعد ذلك كلّ مَن كان على منهج البنّا ومنهج الإخوان المسلمين في الدعوة هو على هذه القاعدة؛ فانطلقت منها الدعوة إلى وحدة الأديان، والحوار بين الأديان؛ فلا تجد إخوانيـًّا جَلْدا إلاَّ وهو على التقريب؛ وأجلد من عرفنا في هذه الدعوة : حسن بن عبد الله الترابي السوداني، ويوسف القرضاوي المصري؛ فيوسف القرضاوي ـ وعندي وثائق على ما أنقله عنه ـ يُسمي هذه القاعدة بالقاعدة الذهبية، ويعلِّلُ بالدعوة إلى وحدة الأديان بأنَّ الحياة تتسع لأكثر من حضارة، وتتَّسع لأكثر من دين، بل الدين الواحد يتسع لأكثر من اتجاه؛ فهي مطَّاطية ـ يعني دين مطّاط يتسع لعدة مشاريع ينشئها القرضاوي ومَن على شاكلته، ليس هو دين الإسلام الذي جاءت به الرسل عليهم الصلاة والسلام وهو (الاستسلام لله بالتوحيد، والانقياد له بالطاعة، والبراءة من الشرك وأهله) لا، الإسلام مجرد دعوة تجميعية تلفيقية تضم مَن تضم . هكذا عند القرضاوي؛ فالرافضة، والصوفية أصحاب وحدة الوجود، والباطنية، والحلولية، والقبورية هم مسلمون حقـًّا بناء على هذه القاعدة؛ لأنهم مجتمعون مع سائر أهل الإسلام وأهل السنة على قول لا إله إلا الله، ومختلفون فيما عدا ذلك؛ إذًا كلٌّ اجتهد فوصل إلى ما أدَّى به اجتهادُه .
والمقصود : أن طارق السويدان ينطلق من هذه القاعدة؛ هذا في الطابع العام لدعوته .
أما مفردات دعوته، فمنها :
نشر ما شجر بين أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم؛ وهذا مُتَّفقٌ على تَرْكِه بالإجماع؛ وأنه محرم لا يجوز نشر ما شجر بين أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم لِمَا يُحْدِثُه في أوساط المسلمين من الفتنة والتحيُّز إلى ما أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم منه براء .
كذلك هو يعتمد الأسلوب القَصَصِي، وليس هو الأسلوب القائم على الكتاب والسنة . بل الرجل قال مرة في نفس الشريط الذي ذكرتُه لكم آنفا وهو يدعوا إلى التقريب وهو يدعوا إلى وحدة الصف واحترام المشاعر ما دام دعوتهم واحدة وهدفهم واحد، فقال ـ مثلا ـ : (لا تسب أبا هريرة أمامي، بل سبوه في بيوتكم)؛ فهذا إقرارٌ منه على سب أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، وإنما يستنكر ذلك إذا كان هذا ظاهرا عَلَنا؛ لأنه يجرح المشاعر ويسيء إلى وحدة الصف والهدف . ولعله قال هذا في وقت انتخابات.
هذا في الحقيقة نبذة موجزة عن السويدن من هو ؟، وما هو ؟، وما ينطلق منه؟! فلعلكم عرفتم السبب ـ وقديما قيل : إذا عُرف السبب بطل العجب ـ .
أفابعد هذا البيان من العلماء الأعلام نحتاج للسماع طارق السويدان
(( إن في ذلك لذكرى لمن كان له قلب أوألقى السمع وهو شهيد ))

 

 

منقول كما سبقت الإشارة إليه وفيه غلو من بعض الإخوة .

 

طارق السويدان يشرف على قناة الرسالة الجديدة وهذه انتقادات موجهة إليها تدلل على ما ذكر عن السويدان :

منقول

أصلا القناة بتمويل  الامير الوليد بن طلال وهو المدير الأعلى القناة وهو مدير طارق السويدان .

وهو  صاحب قنوات العهر والفساد فالخطاب ظاهر من عنوانه .

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله ، صلى الله عليه وآله وسلم ، وأشهد أن لا إله إلا الله ، وحده لا شريك له ، القائل في كتابه العزيز :

{وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلاَ تَتَّبِعُواْ السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَن سَبِيلِهِ ذَلِكُمْ وَصَّاكُم بِهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ}

وأشهد أن محمدا عبده ورسوله القائل :

( تركتم على المحجة البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها إلا هالك )


( وعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين من بعدي )


( وخير الهدي هدي محمد _ صلى الله عليه وآله وسلم _ وشر الأمور ومحدثاتها


أما بعد :
جاء رجل إلى ابن عمر فقال له يا ابن عمر إني أحبك في الله، فقال له ابن عمر: أما أنا فأبغضك في الله، قال له الرجل: ولم يا ابن عمر ؟!! قال ابن عمر : لأنك تلحن في آذانك وتأخذ عليه أجرا

ونهى ابن مسعود رجلا يصلي بعد الفجر، فقال له الرجل: هل يعذبني الله على الصلاة ؟!! فقال ابن مسعود : بل يعذبك لمخالفتك السنة .

بهذه الآيات الكريمة، والأحاديث النبوية الشريفة، والآثار السلفية.

ابتدأت كلامي مستدلا بها على صحة المقال وتبيانا على ما ينبغي أن يكون عليه الحال

فلقد طالعتنا وسائل الإعلام بقناة فضائية جديدة اسمها الرسالة، وهذا ما يقر العين ، ويثلج الصدر وجود أمثال هذه القنوات الفضائية ( الإسلامية ) !! على شاشات التلفاز،

ولكن من المؤسف جدا أن نرى هذه القنوات غالبا لا تحمل من الإسلام إلا اسمه ، بل وتكون معاول هدم للإسلام والمسلمين .

قناة الرسالة الفضائية تدعي أنها قناة إسلامية مميزة ودعوة الناس لفهم الإسلام الصحيح وبزعمهم في ثوب عصري جديد ؟!! .

وقد ذكر مديرها ( طارق سويدان ) إنه يريد إيصال مفهوم الإسلام إلى الناس بثوب وروح عصري جديد
وهذا مما ينكر عليه في فضائيته ولذلك ،

أقول :
ما هذا الثوب العصري الجديد الذي تريد أن تلبسه للإسلام لتوصله للناس ؟؟!!! .

هل هذا المفهوم مأخوذ من الكتاب والسنة النبوية وفهم السلف الصالح لهذا الإسلام

هل إيصال الدعوة إلى الناس يكون بهدي جديد غير هدي النبي صلى الله عليه وآله وسلم، وفهم صحابته لهذا الفهم، أم أن هناك فهما جديدا آخر غير ما كان عليه النبي وصحابته تريد أن تحيد به عن طريقهم لتوصله للناس
وهل اسلوب إيصال مفهوم الإسلام سكت عنه القرآن والسنة وانتظر قناة الرسالة الفضائية لتنفرد بهذا الإسلوب من دون القرون الخالية وعلماء الأمة المتقدمين منهم والمتأخرين

والله تعالى يقول :{ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ } (3) سورة المائدة
ورسول الله صلى الله عليه وآله وسلم القائل : " ما بعث الله من نبي إلا كان حقا عليه أن يدل أمته على خير ما يعلمه لهم "
فهل هذا الإسلوب العصري الذي ابتدعته من الخير أم من الشر ، فإن كان من الخير ، فهل مما علمنا إياه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، أم نسيه
فإن كان مما علمنا إياه الرسول صلى الله عليه وآله وسلم ، فكيف تدعي عصريته وإن كان قد نسيه الرسول فقد كذبت عليه وإلا من أين لك أنه من الخير ، وكيف عرفت أنه نسيه

وإن كان من الشر ، فما حاجتنا به ، وكيف أدعيت إسلاميته ؟!! .


ما هذا الثوب العصري الذي تريد أن تلبس الإسلام به لتوصله إلى الناس ؟؟!!! .

نعم هو اسلوب بثوب عصري جديد يا طارق سويدان ، ويا قناة الرسالة ، ولكن ....... ليس كما يريده الإسلام، لأنه كما بينت أن الإسلام لم يُترك فيه شيء إلا وقد بينه القرآن والسنة وفهمه سلف الأمة



قال أبو ذر رضي الله عنه : " لقد توفي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وما طائر يقلب جناحيه في السماء إلا ذكر لنا منه علما "

فهل أخبرهم عن ذلك وترك أساليب الدعوة في القرن الواحد والعشرين لطارق السويدان ليكتشفها للناس

ولكنه إسلام عصري كما يريده من عاش في زيف الحضارة الغربية وارتمى في أحضانها ، ومن غرته الحياة المادية ، ومن دق أبواب السلاطين ، ونام على جميل الفراش وأراح رأسه على لين الوسائد

إسلام من تذوق طيب الطعام، وحسن الشراب، وداس على أفخم السجاد

إسلام من اتخذ من النصارى أصدقاء ، وجعل من الأعداء ضحايا الإرهاب

من كان هذا حاله لا بد له وأن يضع لهم الإسلام في أي ثوب يراه ، لتسلم له الحياة على ما يراه من حاله لا مما ينبغي أن يكون عليه الإسلام .

ولدينا وقفات مع هذه القناة ولنحكم عليها من خلال شرع الله ولنعلم أي رسالة تريد إيصالها هذه القناة للمسلمين وغيرهم ، وهل فعلا تستحق لقب ( إسلامية ) !! .

1 _ الرسالة العصرية الأولى:

من المؤسس لهذه القناة والمالك المباشر لها وبطلب من قامت هذه القناة ؟؟!!! .

الكل منا يعلم أنها قامت بناء على طلب الوليد بن طلال صاحب القنوات الهابطة والتي نشرت الرذيلة في معظم بيوت المسلمين، وأضاعت خلقا كثيرا بسببها، وكانت من أسباب الصد عن سبيل الله عز وجل ومن وسائل الإفساد في الأرض.

فكيف بالله عليكم نريد أن نسلم بأن هذه القناة إنما أراد صاحبها بها الخير ، مع دعمه لقنوات الرذيلة
أو كما قيل :

ألقاه في اليم مكتوفا وقال له ........ إياك إياك أن تبتل بالماء

وأن صاحبها يريدها لله ومخلصا في ذلك كما يقول السويدان عنه ؟!! لمجرد قوله ذلك . والفعل أبلغ من القول فإن كان ولا بد لك أن تحكم على النيات من الأقوال فالحكم عليها بالأعمال أدق وأبلغ _ ولولا كلامه على النيات والحكم عليها لما عرجت على ذلك _ .

وكما قيل :والدعاوى ما لم يقيموا عليها ........ بينات أبناؤها أدعياء

ورحم الله القائل :
ولو أن أهل العلم صانوه صانهم ....... ولو عظموه في النفوس لعظما

ولكن أهانوه فهان ودنسوا .......... محياه بالأطماع حتى تجهما

ومن المعلوم أن من أكثر من يفسد الدين الملوك والعلماء

كما قال ابن المبارك
وهل أفسد الدين إلا الملوك ..... وأحبار سوء ورهابنها

وقناة الرسالة قد جمعتكما فما ظنكم بحالها ؟؟!!! .


2 _ الرسالة العصرية الثانية

حديثه على محاربة الإرهاب والتطرف من خلال هذه القناة .

نجد قناة الرسالة بقيادة السويدان تتحدث بلسان الغرب وملة الكفر في حديثها عن الإرهاب والتطرف _ وهذا الثوب العصري الذي تريد القناة أن تلبس الإسلام به وتوصله للناس _ وإن كان مصطلح الإرهاب معروف ولكن تداوله جديد ، ومفهوم الإرهاب بالشرع غير مفهومه بلغة العصر ، ولما كان لفظ الإرهاب غير معروفا للناس إلا من خلال لغة العصر وكان خاصا بفئة من المسلمين وطائفة من المجاهدين الذين يقاتلون الأمريكان ، أصبحت كلمة الإرهاب غير مقبولة على الإطلاق عند الأغلبية ، وعند نبذ هذا اللفظ من هذه القناة ودعوى محاربتها للإرهاب والتطرف، فإن هذا يعني بالضرورة المجاهدين الذين يقاتلون أعداء الدين ، وبالتالي فإنه يعكس صورة سيئة عن هؤلاء الذين يجاهدون في سبيل الله ضد الصليبيين ، وأنهم إرهابيون مجرمون متطرفون كما يحلو للغرب أن يصفهم ، وبالتالي يصبح قتال هؤلاء الأعداء باطل ولا يجوز ، وهذا الضلال بعينه

ولو رجع السويدان للفظ الإرهاب الشرعي وليس العصري لعلم أن استعمال لفظ الإرهاب منه ما هو محمود في الشرع ولما حاول التملص والتخلص منه ، ولعله خشي أن يبين لهم حقيقة الإسلام الشرعي ، فاختار لغة العصر لعلها أنسب حضاريا مع فكره ، وأكثر إرضاء لسيده ؟؟!!! .

قال تعالى :

{وَأَعِدُّواْ لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدْوَّ اللّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِن دُونِهِمْ لاَ تَعْلَمُونَهُمُ اللّهُ يَعْلَمُهُمْ وَمَا تُنفِقُواْ مِن شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنتُمْ لاَ تُظْلَمُونَ} (60) سورة الأنفال

ويقول صلى الله عليه وآله وسلم:" نصرت بالرعب مسيرة شهر "

فهل هذا إرهاب أو ليس إرهاب ؟؟!!! .


3 _ الرسالة العصرية الثالثة.


لقاء مع الممثلين والممثلات لإبداء الرأي حول القناة

من المؤسف جدا بل وإن شئت قل من المخزي أن يستفتى سفلة الناس والسقط منهم في أمور الدين وأن تجعل من آرائهم وأفكارهم مقياس أو رأيا يؤخذ به على حكم ما ينفع الناس وما يضرهم ، ففي الوقت الذي يعادي فيه الإسلام الفن المتمثل حاليا بالفنانين والفنانات بأفلامهم ومسلسلاتهم التي تعرض على شاشات التلفاز ودعوة الشرع على معاداتهم والعمل على تغيير منكرهم يخرجهم لنا السويدان كأنهم نجوما وأبطالا يطلب رأيهم في هذه القناة ويجعل لهم مكانا يرفع من شأنهم ويرفع من قدرهم بظهورهم بقناة إسلامية يشاركون بنقدهم أو بثنائهم على ذلك

وكأنه يريد أن يلغي جانب الحب والبغض في الله ليجعل منهم ومن أعمالهم أمرا مستحسنا بل ومرغوبا عند الآخرين حتى لا يروا في أعمالهم مخالفة للشرع وأحكامه، وإلا لما كان لهم مكانا في قناة إسلامية

بل وأخذ يدندن حول الفن والتمثيل وأهميته في نشر الدعوة وأنه وسيلة لذلك.

ويعجبني كلام الشيخ محمد قطب حفظه الله في تلك الفئة من الناس والتي طالما أحب أن أكررها حيث قال :ورجال الفن ونساؤه الذين يقومون بدور الترويج والترفيه عن الجماهير كلهم بطبيعة الحال ـ من الذين انحلت أخلاقهم من قبل ، فكان الانحلال ذاته هو المؤهل الذي يؤهلهم لدخول عالم الفن! وهؤلاء قد جعلت منهم الصحافة نجوماً)) و أبطالاً)) يسعى الأولاد والبنات إلى تقليدهم والتشبه بِهم ، ولا يَكُفُ المجتمع عن التطلع إليهم ، والإشادة بهم، والتحدُّث عنهم ، والاهتمام بشأنهم .
بل أصبحوا الطبقة)) المرموقة التي تحظى بالاحترام وتحظى بالتقدير !
فأي شيء بقي في حياة الناس لا تشكله أيدي المنسلخين من الدين، الداعين إلى التغريب تحت عنوان من العناوين؟!))


4_ الرسالة العصرية الرابعة:

تغييب الوجه الإسلامي الملتزم من خلال الاستفتاءات :


لاحظت أمرا غريبا في هذه القناة وهو تغييب الشباب الملتزم من خلال السؤال والجواب وإبداء الرأي في هذه القناة ، وكأنه يريد أن يوصل رساله مضمونها أن هؤلاء الأشخاص وذلك الصنف من الناس أصحاب اللحى الطويلة والأثواب القصيرة من يشكل الإرهاب في مجتمعاتنا وهم أصحاب التطرف والتزمت ، أو أن هؤلاء هم من يعطي صورة سلبية عن الإسلام ، أو أن ظهورهم ليس من باب المصلحة العصرية حتى لا تفقد القناة زبائنها فلا مكان لوجودهم بيننا .



5_ الرسالة العصرية الخامسة :

طمس الهوية الإسلامية

يحاول القائمون في هذه القناة طمس الهوية الإسلامية التي جاء بها الرسول صلى الله عليه وآله وسلم وانتهجها سلفنا الصالح ، والقضاء على الثوابت التي عرفها المسلمون وجعل الباطل أمرا مقبولا بين الناس .

فخروج المرأة متبرجه أصبح أمرا سهلا ولا إشكال فيه ، وتعلمها في الجامعات المختلطة وهدفها من التعليم أن تخرج مذيعة أو صحفية أو ممثله لا اعتراض عليه ، وتباهي المتبرجات الكاسيات العاريات أصبح بالعصرنه أو العرصنة إن شئت لا دياثة فيه ، والغيره على دين الله من هؤلاء أشباه الرجال تخلف وتزمت
لا حقيقة لحكم الدين فيه ، وجلوسك مع النساء المتبرجات وغير المتبرجات على شاشات التفاز وأعين الناس لا غبار عليه طالما العلاقة واللقاء ودي ويعالج مشاكل عصرية

لأن الإسلام عند هؤلاء مفرغ لا جوف فيه فهو عبارة عن شكليات لا وجود لحقيقة العمل فيه ، والدعوة إلى التسامح في الإسلام تبيح لنا العمل لكل محظور ، والابتعاد عن كل مأمور . فديننا دين التسامح ؟؟!!! .


6 _الرسالة العصريه السادسة

تسويغ المعصيه

مما لا شك فيه أن الذي سيتابع هذه القناة سيجد مسوغا لارتكاب الحرام

فمن جهة أن الغناء أصبح مباح والحجة أنه إسلامي { كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلَّا كَذِبًا}

والاختلاط ليس بمحرم فهو يمارس في الجامعات والنوادي

والإنكار على أهل البدع والمعاصي تخلف لا يناسب العصر الحالي

ونبذ المنكر وتحذير الناس من أهله وإقصائهم عن المجتمع حتى لا يتأثروا بأفكارهم عمل إجرامي

وإسلامنا هو دين تسامح لا وجود لما يسمى بالجهاد ومقاتلة الأعداء حتى وإن دنسوا المقدسات واحتلوا البلاد واغتصبوا الشريفات العفيفات


فهل هذه الرسالة التي تريد القناة أن توصلها للناس ؟؟!!! .


إخواني وأخواتي كما يظهر لكم جليا حال هذه القناة

غناء وتبرج وسفور ولقاء ممثلات وممثلين وإقصاء لأهل الالتزام والدين ومحاربة للجهاد بما يسمى الإرهاب
وابتعاد عن نهج السلف في طريقة إيصال الدين لهم ، وانعدام الغيرة على دين الله في إظهار أهل المعاصي وتحسين صورتهم في قناة إسلامية زعموا ، وانعدام الحب في الله والبغض في الله لفتح المجال للفساق لتسويق بضاعتهم الرخيصة للناس ، وتقريب محبتهم لهم بسماع كلامهم ومن ثم عدم القدرة على الإنكار عليهم لتسلطهم على القلوب في ظهورهم على أنهم أهل صلاح وإيمان

فكل هذه الأشياء دلائل على ضلال هذه القناة وأنها لا تعكس الصورة الحقيقية للإسلام
وإنما تعكس رغبات أصحابها ليتناسب الدين مع طروحاتهم وأفكارهم

فكل واحد منكم على ثغرة من ثغرات الإسلام فلا يؤتى من قبله  .


كتبه  : أحمد بوادي

 

مقالة أخرى في قناة الرسالة

إليكم يا أهل الغيرة والدين

حقيقة السويدان وقناته الرسالة الأمريكية العصرية

دعاية مجانية للصوفي القبوري الضال الجفري


انطلق بحمد الله في تمام الساعة السادسة مساءا في1 محرم الموافق 31 يناير 2006 البث الترويجي لقناة الرسالة الفضائية، التي تتميز بطرحها الإسلامي الأصيل بروح وإيقاع الإبداع العصري، قناة الرسالة قناة فضائية تقدم إعلاما إسلامياً متميزاً بأفكار إبداعية وبرامج ابتكاريه عالية الجودة وفقاً للمعاير والمواصفات العالمية.

قناة الرسالة بإدارة الداعية المعروف د.طارق السويدان، وتضم ضمن باقة من الشخصيات المعروفة مثل:
د.سلمان العودة
الشيخ علي الجفري
الشيخ عايض القرني
الفنانة صابرين
الفنان إيمان البحر درويش
ونجوم آخرين...

؟

؟

؟

؟

؟

 

انتقادات تفصيلية من البعض للدكتور طارق السويدان

منقول

ان الناظر ليستغرب من شعبية رجل مثل طارق السويدان لدى الجماهير المتدينة وينعتونه بالشيخ والطامة الكبرى لنعته بالداعية أسال كل محب لطارق السويدان ايقال لرجل داعية واعماله الآتية :
1- مسبل في ملابسة و من اين استحل الاسبال ؟
2- عندما اتيح له ادارة قناة الرسالة التي وضع لها شعار قناة اسلامية بروح عصرية
اية قناة اسلامية وفي بثها تجيز اظهار النساء بدون حجاب
وتستخدم الموسيقى في كثير من الاحيان
ايجوز لهذا الرجل ان يبيح الموسيقى ومشاهدة النساء بلباس غير شرعي بدعوى مسايرة العصر ( بروح عصرية ) هل العصرية تجيز لنا تحليل ما حرم الله والتساهل في بعض المعاصي والله انها لطامة ان يقال لمثل هؤلاء دعاة
2- حلق اللحية كل يوم ينقص منها سنتمتر وبذلك خالف سنة الرسول الاعظم ومن جانب آخر يدعو لمناصرة الرسول

وأكبر دليل على ضلال السويدان هو أنه صاحب للصوفي القذر الجفري

يدافع عنه ويحمر أنفه إن أنتقص منه

الاستاد / طارق سويدان هذا الانسان الله يهديه ان شاء الله وهذا الانسان يملك الدكتوراه في الابداع ، وانا ما ادري ليش يتدخل غصب يريد يكون داعيه ،،،

وخصوصا عنده اخطاء كثيره لا تعد ولا تحصى فالكل سمع شرائطه واسلوب الغير جيد في المخاطبه بأسلوب يجعلك تصغي اليه وتظن انه عالم كبير ،،،،،
اخ يا طارق سويدان كيف تكون عالما وتقع في اخطاء بسيطه جدا لا يقع فيه الصغار ،،،

وخصوصا الكل يعرف عندما جاء اليه رجل في المسجد ؟؟ استحي اذكر هذا الشيء ... اهل الكويت يعرفونها جيدا ،،،،

بس ما اقول الا : الله يهديك يا طارق سويدان .

 

مقالة أخرى لا نوافق على كل ما جاء فيها

 

تنبيه أهل الإيمان
لما عليه طارق السويدان

بسم الله رب يسر وأعن



عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

((سيأتي على الناس سنوات خداعات يصدق فيها الكاذب ويكذب فيها الصادق ويؤتمن فيها الخائن ويخون فيها الأمين وينطق فيها الرويبضة قيل وما الرويبضة قال الرجل التافه (وفي رواية السفيه

يتكلم في أمر العامة))
) رواه أحمد وابن ماجه

وعن عمر رضي الله قال قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم - :

((إن أخوف ما أخاف على أمتي كل منافق عليم اللسان((

رواه أحمد .

وفي هذه الأيام تصدر للدعوة بعض القصاص الذي لم يتلقوا العلم من منبعه وإنما درسوا عند الغرب واستقوا الأفكار والطرق المخالفة للإسلام وأخذوا يطبقونها في أوساط المسلمين دون خوف من الله .
لما أعرض الناس عن أئمة السنة ابتلاهم الله بأئمة البدعة فأصبحوا لا يفرقون بين من يدعو إلى السنة وإلى من يدعو إلى البدعة .
عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :

(( إن الله لا يقبض العلم انتزاعا ينتزعه من العباد ولكن يقبض العلم بقبض العلماء حتى إذا لم يبق عالما اتخذ الناس رؤوسا جهالا فسئلوا فأفتوا بغير علم فضلوا وأضلوا

) متفق عليه
)
وفي عصرنا الحاضر نسمع عن الدكتور طارق السويدان ، هذا الرجل الذي نشر عن نفسه وحياته في موقعه ما يجعل طالب العلم يعرف من هو طارق السويدان .

فهو كما قال عن نفسه في موقعه : أنه نائب رئيس مجلس إدارة شركة زاد للاستثمارات في أمريكا منذ عام 1997 وحتى عام 1999. وعضو مجلس إدارة مجموعة أبرار للاستثمارات في ماليزيا منذ عام 1992 وحتى عام 1996.
وأما مؤهلاته العلمية : دكتوراه في هندسة البترول من جامعة تلسا / أوكلاهوما / الولايات المتحدة مع مرتبة الشرف 1990. ماجستير في هندسة البترول من جامعة تلسا / أوكلاهوما / الولايات المتحدة مع مرتبة الشرف 1982. بكالوريوس في هندسة البترول من جامعة بنسلفانيا / الولايات المتحدة 1975 . وأما الخبرة العملية فهو مدير عام أكاديمية الإبداع الأمريكية منذ عام 1997 وحتى عام 2001 . ورئيس مجلس إدارة مركز الوعي لتطوير العلاقات العربية الغربية منذ عام 2003 وحتى الآن . وله عضويات في جمعية التدريب والتطوير الأمريكية. وجمعية الإدارة الأمريكية. وجمعية هندسة النفط الأمريكية


، فأين طلبه للعلم ومن هم علماؤه الذين تلقى عنهم العلم .

ما شاء الله هذا هو الداعية وإليكم ثمرة هذه الدراسات وثمرة المؤهلات والمناصب :

السويدان يدعو الناس لعبادة الله بما يقتنعون لا بما أمرهم الله :


قال مدير عام أكاديمية الإبداع الأمريكية طارق السويدان هداه الله كما في محاضرته [حوار في الساحة الإسلامية .. واقع ومعالجات] وهي محاضرة ألقاها في إحدى تجمعات الرافضة بدولة الكويت في رمضان 1417هـ - قال :
(( ونشوف الناس كيف تتعبد ربّها بالطريقة اللي هي مقتنعة فيها بدون ما نستفز الآخرين ولا الآخرين يستفزوها !! ، وكيف أنا أكفل لك كل حريتك ، بس يا أخي لا تسب أبو هريرة علن سبه ببيتك كيفك لا تسبه عندي ؟! ، يعني لازم نستفز بعضنا ، ما فيه حلّ آخر ، هذا الذي نطرحه ، هذا مبدأ !! ) .
تأمل أخي المسلم في كلام السويدان فهو يحث الناس على عبادة الله ليس بما شرع ولكن كل واحد بالطريقة التي يقتنع بها وليس بطريقة النبي صلى الله عليه وسلم- وهذه من دعواته المشهورة للتقارب بين الفرق الضالة مع أهل السنة ، وهل يقبل الله عز وجل- من الناس عبادة لم يشرعها سبحانه - الجواب : قال تعالى : ((ثُمَّ جَعَلْنَاكَ عَلَى شَرِيعَةٍ مِّنَ الْأَمْرِ فَاتَّبِعْهَا وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاء الَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ)) فالله لا يقبل من العمل إلا ما كان صوابا على هدي النبي صلى الله عليه وسلم - وخالصا لله -عز وجل- .


السويدان لا يعارض سب أصحاب رسول الله :


ثم تأمل في قوله عامله الله بما يستحق في الشريط السابق : ((بس يا أخي لا تسب أبو هريرة علن سبه ببيتك)) هكذا يقول وبكل وقاحة وسوء أدب مع الصحابي الجليل الحافظ أبي هريرة رضي الله عنه- وهذا كله من أجل التقارب مع الرافضة فهو يقدم لهم هذا الصحابي الجليل ليكون مصدرا للسب والشتم داخل بيوت الرافضة كبرت كلمة تخرج منك يا منحرف ، تركت اليهود والنصاري والمجوس والصابئة -أعداء الله- ثم قدّمت صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم للرافضة !!! أهذه هي وصية رسول الله في أصحابه وهو القائل : (( لا تسبوا أصحابي فلو أنفق أحدكم ملء أحد ذهب ما بلغ مدّ أحدهم ولا نصيفه )) متفق عليه . أما سمعت قول الإمام مالك : ( الذي يشتم أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ليس له سهم أو نصيب في الإسلام ) ، رواه ابن بطة في الإبانة الصغرى . وأما سمعت قول الإمام أحمد : ( إذا رأيت أحداً يذكر أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم بسوء فاتهمه على الإسلام )، رواه اللالكائي .وأما سمعت قول أبي زرعة في ما رواه عنه الخطيب في الكفاية : ( إذا رأيت الرجل ينتقص أحداً من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فاعلم أنه زنديق ) . من أين لك أن تعلم هذا وأنت رئيس مجلس إدارة مركز الوعي لتطوير العلاقات العربية الغربية منذ عام 2003. أما تخشى من اللعن فالرسول صلى الله عليه وسلم يقول من سب أصحابي فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين )) حقا إنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور .

 

السويدان يصف عائشة- رضي الله عنها - بقلة العقل والحمق والنياحة على الميت :


ولم تسلم منه كذلك أمنا أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها حتى وصفها بوصف يُفرح الرافضة للتقريب معهم فقال الدكتور طارق سويدان - الحاصل على الدكتوراه في هندسة البترول من جامعة تلسا / أوكلاهوما / الولايات المتحدة مع مرتبة الشرف 1990. قال كما في أشرطة سيرة الصديق والفاروق :
(( تقول عائشة رضي الله عنها فمن حمقي وقلة عقلي أنزلت رأس النبي صلى الله عليه وسلم على وسادة وأخذت أولول وألطم على هذه المصيبة .. الخ )) .
فهل يا دكتور : عائشة حمقاء وقليلة عقل ؟! وهل عائشة تولول وتلطم وجهها؟؟!! مع العلم أن هذا من النياحة المحرمة شرعا . فلماذا هذه التهم والصفات تلقى على الصديقة بنت الصديق ؟ هل من أجل التقارب مع الشيعة أم ماذا ؟ مع العلم أن الرواية التي ذكرها دكتور المعادن غير ثابتة .

السويدان ومنهجه في الخروج على الحاكم المسلم :


قال طارق السويدان عضو جمعية التدريب والتطوير الأمريكية كما في مقال نشر في جريدة المدينة 22/11/1424هـ العدد رقم: 14875 قال :
(( في حالة حكم بلاد المسلمين من قبل حاكم لم يصل للحكم بطريقة شرعية (من خلال رضى أغلبية الأمة وبيعتهم له) أو حاكم يحكم بغير شرع الله تعالى في الأمور الأساسية (العقيدة السلمية, وإقامة الفروض والحدود, والاستقلالية عن التبعية لأعداء الإسلام) فيجب الجهاد المعنوي لإصلاحه أو تغييره, ويجوز القتال لتغييره, إذا تعذرت كل الوسائل الأخرى .))
أقول : وفي هذا الكلام من الباطل الشيء الكثير وهذا هو منهج الخوارج مع الحكام بإقامة الثورات والتفجيرات والخروج على حكام المسلمين بالاغتيالات حيث ذكر السويدان شروط الخروج وذكر منها :
((أن يوجه التغيير إليه مباشرة ومن يحيطون به ولا يطال عموم الناس أو النواحي المدنية للدولة, أو حتى الجنود والشرطة البعيدين عنه)) .


السويدان وسوء أدبه مع الله عز وجل - :


قال السويدان كما في شريط (( مفاهيم إسلامية الشريط الأول) : ((كذلك هذا الدين لا يستحي أبدا أن يناقش أي قضية بكل ما فيها ولو كان فيها تبجح على رب العالمين)).
أقول : قال ابن القيم رحمه الله : (( وأدب المرء عنوان سعادته وفلاحه وقلة أدبه عنوان شقاوته وبواره ، وما استجلب خير الدنيا والآخرة بمثل الأدب وما استجلب حرمانها بمثل قلة الأدب )) مدارج السالكين .


السويدان يرى حرية الحوار المطلقه في دين الله وإعذار المخالف مهما كان خلافه ؟!!


يقول السويدان في شريط حوار في الساحة: ( ما دام القضية قضية حوار ورأي وجدل ومبادئ وقناعات ، كل إنسان له حرّيته !! ) .
أقول : حريتك أيها المسلم مقيدة بالكتاب والسنة فهل نعطي لمن يسب عائشة رضي الله عنها ويقذفها بالزنا حريته ؟!! .

السويدان يدعو للتقريب مع الرافضة :



يقول عن الرافضة في الكويت في شريط حوار في الساحة: ( يجب أن نكسر هذه القطيعة ، كسر القطيعة شي ، والوحدة شي آخر !! ، يعني مو شرط نتفق ، مو شرط نصل إلى أن أنا أترك مذهبي ، وإلاّ أنت تترك مذهبك ، ما هو بالضرورة هذا ، لكن على الأقل نسولف مع بعض ، نتحاور شوي مع بعض ، نجلس مع بعض بدون حرج بدون توتر بدون تشنج ، وأحترمك ، وتحترمني ، وأحترم رأيك !! ، وتحترم رأيي !! ، ونتناقش ، وأقول لك أنت غلطان ، وتقول لي أنا:غلطان). ويقول : ( أسأل سؤال رئيسي إذا بدأنا الحوار ما هو الهدف من هذا الحوار ، أن نصل الأمر إلى الوحدة ، لابأس أن يكون الهدف البعيد المدى على مدى القرون ) .
أقول : عن أي وحدة تتحدث يا دكتور ؟! هل يجتمع أهل السنة النـزهاء الشرفاء أولياء الله حقا وصدقا مع من يقول: إن القرآن محرف، وإن الصحابة ارتدوا بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا نفرا منهم، واتهامهم الصديقة بنت الصديق رضي الله عنهما بالفاحشة برأها الله، وأن جبريل أخطأ في توصيل الرسالة إلى البني صلى الله عليه وسلم وإنما هي لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه، كل هذه الطوام وغيرها من البلايا تكون لأحد مسوغا أن يجلس مع الرافضة وأن يدعوهم إلى التحاور ويذم أهل السنة عندهم ويأذن لهم بسب أبي هريرة في مجالسهم. قال تعالى: [ لا تجد قوما يؤمنون بالله واليوم الآخر يوادون من حاد الله ورسوله ] الآية. كلا حتى يتوبوا ويرجعوا وينخلعوا من دينهم الباطل.
قال تعالى : [ فإن آمنوا بمثل ما آمنتم به فقد اهتدوا وإن تولوا فإنما هم في شقاق فسيكفيكهم الله وهو السميع العليم ] قال الإمام الشعبي: لو كانت الشيعة من البهائم لكانوا حمرا، ولو كانت من الطير لكانوا رخما.


السويدان يفتري على أهل السنة في محبتهم لآل البيت- رضي الله عنهم ويرى صدق الرافضة في غلوهم في آل البيت



قال السويدان : ( واعتقد أن نقاط الاتفاق كثيرة جداً ، واعتقد أيضاً أن نقاط القصور كثيرة جداً ، ولأضرب مثالاً واضحاً من القضايا الرئيسية يعتز به الأخوة الشيعة : قضية تبجيل وتعظيم أهل البيت عليهم السلام ، وكنت تأملت في هذه المسألة عند أهل السنة والجماعة فوجدت أيضاً عند أهل السنة والجماعة تبجيل وتعظيم لأهل البيت ، لكن إظهار هذا التبجيل والتعظيم عند أهل السنة بالتأكيد أقل مما هو عند الشيعة ، وهذا أنا أقوله بلا تردد قصور عند الأخوة السنة ، ويجب أن يعبروا عن حبهم وولائهم وتعظيمهم لأهل البيت ، أنا ما أقول هذا الكلام مجاملة لكم ، هذا دين ، هذا كلام دين موجود في كتاب الله تعالى وموجود في السنة النبوية ، وموجود في التطبيق الواضح فتعبيرنا نحن السنة عن قضية حبنا لأهل البيت أقلّ مما ينبغي فيجب أن يزاد ) .
أقول : هذا كلام باطل بل إن أهل السنة من أكثر الناس حبا لآل البيت المحبة الشرعية . وهل تريد من أهل السنة أن يسلكوا مسلك الرافضة في غلوهم في آل البيت حتى يرفعونهم منزلة لا تليق إلا بالله كإعطائهم شيئا من خصائص الألوهية والربوبية ، ثم هل أنت توافق أهل السنة أم الشيعة ؟! لازم قولك موافقة الشيعة وإلا فما معنى مدحك لهم في غلوهم .


السويدان يدعي موافقة أهل السنة للرافضة في الأصول؟!! .



تقدم قول السويدان : ( واعتقد أن نقاط الاتفاق كثيرة جداً ، واعتقد أيضاً أن نقاط القصور كثيرة جداً ) ويقول : ( نحن نعيش واقع مرير على مستوى الأمة ككل، وعلى مستوى حياتنا الاجتماعية الخاصة ، فهناك نقاط اتفاق كثيرة ، لو انشغلنا بالخلاف لن نستطيع أن نعمل فيها شيئاً ) . ويقول : ( أنا أقول هناك خلاف ، وخلاف واضح ، ومبادئ فيها خلاف ، حتى يمكن بعض الأصول فيها خلاف ) وكذلك هو يقول : ( قد يكون فيها بعض الخلافات الجزئية لكن المبادئ والأصول الرئيسية لن نختلف عليها ، في مثل هذه المسألة ، واعتقد أن هذا الحوار المبارك الذي يديره الأخوة ، هو يعني خطوة تحتاج إلى خطوات كثيرة ، لكنها خطوة في الطريق الصحيح إلى مثل هذا الأمر ) .
أقول : هل من الممكن أن يتفق من يعبد الله ويوحده مع من يعبد القبور ويطوف حولها؟! . وهل يمكن أن يتفق من يقول أن علي بن أبي طالب رضي الله عنه من أفضل الصحابة مع من يقول بأن علي هو الله ، كيف سيتم الاتفاق يا دكتور؟! وهل يمكن أن يتفق من يبرئ عائشة رضي الله عنها - مع من يتهمها بالفاحشة الجواب : لا . ولكن من يعلِّم الدكتور عضو جمعية الإدارة الأمريكية .


السويدان يزعم أن يأجوج ومأجوج هم أهل الصين :


قال السويدان في الشريط الرابع بعنوان (قصة النهاية) : (( ولكن بتتبع الأحاديث التي تتكلم عن يأجوج ومأجوج وبوصفهم يظهر عندي والله أعلم أنهم أهل الصين ، بلا ما ندخل في تحت الأرض وفوق الأرض وغيره .. ))
وهذا القول مخالف للكتاب والسنة التي تدل أنهم خلف السد وأنهم يخرجون في آخر الزمان وأنهم كفار .


السويدان لا يعامل السيرة النبوية معاملة الحديث :


قال السويدان وهو عضو جمعية هندسة النفط الأمريكية كما في أشرطة السيرة النبوية في الشريط الثالث : (( على كل حال السيرة لا تعامل معاملة الحديث ))
أقول : إذا عرفنا هذا فلا عجب إذا سمعنا الروايات الضعيفة والموضوعة في قصصه في السيرة النبوية فالرجل ينطلق من هذا المنطلق فهو يرى أن رواية سيرة النبي صلى الله عليه وسلم تختلف عن رواية الحديث عنه وهذا من جهله غفر الله لنا وله -

فهذه بعض الطوام للدكتور جلها من الكتب التالية :
الإيضاح والبيان في أخطاء طارق السويدان لمؤلفه : أحمد بن عبد العزيز التويجري .
تحذير الإخوان من ضلالات طارق السويدان لمؤلفه : بدر بن علي بن طامي العتيبي .
براءة أهل السنة والإيمان مما في محاضرة : حوار في الساحة الإسلامية لطارق السويدان بقلم عبدالله بن المبارك .

 

مقالة أخرى

رد على الدكتور طارق السويدان


 منقول

ما نريد ذما ولا مدحا للدكتور طارق او غيره في غير موضعه إلا ان الصورة التي ذكرها كاتب الموضوع قريبة جدا من فكر الدكتور طارق حتى وإن كان قد فسر ذلك المقال ... أو فلنقل حمله مالا يحتمل ...فالمسألة لم تعد مسألة مقال فقط!!!
فالدكتور هداه الله كثيرا ما تحدث عن اهمية مشاركة المرأة السياسية والتي يجب الا تقف عن حقها في الإنتخاب وإنما تولي مناصب سياسية ... ولن اذكر هنا أكثر مما ذكره صاحب المقالة ...
واخيرا سمعته يذكر في إحدى القنوات التلفزيونية ويعلق بنفسه قائلا مامعناه سئلت ذات مرة عن سماحي لزوجتي ان تكشف وجهها وأن تخرج على شاشات التلفاز ... فأجاب إجابة اترك لمن شاهد الحلقه او سمع عنها أو صدق كلامي هذا التعليق عليها!!!
فقد قال _مامعناه _أن المشكلة مشكلة وجود انفس مريضة فالاولى لصاحب هذه النفس ان يصلح نفسه بدلا من ان أنصح زوجتي بتغطية وجهها !!!...
عجبا لعالمنا أما سمع قول ربه (فلاتخضعن في القول فيطمع الذي في قلبه مرض)... إذن لابد من أخذ الاسباب وما كنت احسب أن الامور تحسب كما حسبها عالمنا ... نسأل الله له ولجميع علمائنا السداد

الأخت وجد : هي وجهة نظر طرحها أحد الكتاب .. و سأعلق عليها في ردي هذا ان شاء الله

الأخ بو أيوب : ليس بالضرورة هم كتاب ردة فعل ، ثم إن هذا شيء مطلوب لتصحيح الفعل و تبيان الحق ، و إلا لو أن كل واحد اتخذ منبرا و مضى لما عدنا نعرف الخطأ من الصواب !! و أظن أن الكاتب حمل الموضوع (أقل) مما يحتمل فهو يحمل الكثير ، و كانت أغلب تعليقاته من واقع فكر السويدان ، و سأعقلب على نقاط الكاتب في ردي هذا .. و أصحح ما التبس عليك - ربما - من حيثيات .. أما أن الدكتور السويدان لا يرد ، فهذا يعتبر هروبا و إقرارا بالحقيقة .. أو ضعف حجة لديه ، و الاحتجاج بتضييع الوقت ليس إلا وسيلة لذلك !

الأخ بو أنس : أعارض الكاتب في وضعه هذه الجملة و لكنني سأشرحها في نهاية تعليقي على الموضوع ان شاء الله

الأخت رؤية : نعم ، المقالة توضح رؤية و تفكير الدكتور السويدان إلى حد كبير ، أما بخصوص كشف الوجه فهي مسألة شرعية خلافية ، و لكن الذي لا خلاف فيه هو استعراض الأهل و الاختلاط بهم .. شكرا لمرورك

==================================================

التعليق :

أولا بالنسبة لقضية النصر أو القوى العظمى ، فإني أتشارك مع أخي في حزنه و انزعاجه من قضية التحديد بـعام 2030 و لكن ربما فات الكاتب أن من انخرط في أمور القيادة و الإدارة بدراستها المنهجية تتغير طريقة التفكير لديه فيصبح في واقع أقرب إلى الخيال ، و هو آنذاك لا يهتم بموازين و لا عقلانيات و لا تخطيط ، ولا أشك أنه قد وضع أسسا لينتهي بها إلى استنتاجه و لكننا لم نقرأ هذه الأسس في ردك ، و كان الأولى وضعها ، و مع ذلك ، فإن ما ينطبق على مجموعة من المراهقين و التخطيط لهم لا ينطبق على حال أمم و جيوش و أديان متصارعة و هنا كانت السقطة الأولى !

ثانيا : هو ليس اطلاعا على الغيب كما بينت آنفا ، و لكنها تهيؤات أهل الإدارة و إعداد القادة .. فهم كما قلت سابقا يشطحون بعيدا بأفكارهم ..

ثالثا : قضية مشاركة المرأة : هي قضية لا تقبل القسمة على اثنين عند الدكتور طارق السويدان ، فهو يدعم مشاركتها سياسيا و اجتماعيا و ربما حتى عسكريا عن طريق تولي مناصب عسكرية ! ( الأمر العسكري من ظني أنا و ليس من كلام الدكتور طارق ) و هو يرى أن تخلف الشعوب العربية و الإسلامية هو بسبب منع المرأة من المشاركة في هذه المجالات و قد كرر ذلك في كثير من النواحي ، و قد زاد عن ذلك هذه المرة بقوله " حرية " فلا ندري أية حرية يعني ؟ أهي الحرية العلمانية ؟ أم الأمريكية ؟

رابعا : بالمناسبة ، ذكر سعود الناصر الصباح في لقائه مع العربية أنه أثناء الاجتياح العراقي للكويت ، ذهب وفد رسمي من الدولة لمقابلة وزير الخارجية الأمريكي ، و زج الدكتور السويدان بأنفه معهم دون إذن من أحد ، و لما دخلوا على وزير الخارجية و أبلغوه بطلب المساعدة هب السويدان واقفا و معارضا ! حتى أربك الوفد الكويتي بدعوى أنه لا يريد تدخلا أجنبيا في هذا الشأن !!!! و الأغرب من هذا أن الأيام دارت حتى بات يسمح لبناته بالذهاب للسفارة الأمريكية للتصويت للرئيس الأمريكي الجديد !!!!!!!!!!!! و قد صوتت ابنتاه لبوش الصغير في أول فترة ولاية له !!!!! أهو الافتخار بالحصول على الجواز الأمريكي ؟ أم سياسة التقريب و الإدارة أيضا !!!! و بخصوص موضوع سعود الناصر كنا نتطلع لرد من الدكتور السويدان و لكن للأسف لم نجد له أثر .. !! ؟

خامسا : العزف على وتر المرأة هذه الأيام اجتاح كل بيت و منزل ! سبحان الله ، و كأن المرأة كانت مظلومة منذ مجيء الإسلام و حتى اليوم ليتم تحريرها !! نعم هناك قصور عن الفهم ، و لكن ليس بالصورة التي تطرح !!!

سادسا : "ثم ما هي هذه الحضارة الغربية التي تتسيد العالم الآن حتى نجعلها قدوة !!؟
لم نرى منها إلا القتل والدمار لأمتنا والفساد الأخلاقي والتفسخ والانحلال وتفكك الأسرة في أمتها ، أمة جعلت من أبناءها جسداً بلا روح لا يقيمون للإنسانية وزناً ، ولا للأخلاق معياراً ، حينما ينطفىء النور يتحول إنسان الحضارة إلى لص !! ."

سابعا : أزمة التعليم : أي تعليم نقصد؟ هل التعليم الديني ؟ الذي يشجع على " الارهاب " كما يقال ؟ أم أزمة اللغة العربية ؟ أم الانبطاح نحو اللغة الانجليزية ؟ أعتقد أن الدكتور ألقى بكلمة وااسعة جدا .. بحاجة إلى تفصيل .. و أرجو ألا يكون التفصيل كما كان عندما ألقى و زوجته محاضرة في الامارات عن مدرسته السابقة ثنائية اللغة حين أشار إلى أن أضعف مادة هي التربية الإسلامية و هي تؤثر على المستوى التعليمي للمدرسة مما حدا بإحدى النساء أن تقوم و ترد عليه

ثامنا : أختلف مع الكاتب بقوله "هي أمة قادرة بالتأكيد على التغيير والعودة إلى مجدها خلال بضع سنين أو أقل ، لكن يبدو أن جلوس الدكتور مع زوج ابنته أثر عليه !! ." و لعل هنا تأتي قضية النزعة القبلية لدينا جميعا .. قد لا أؤيد ما فعله لكنها تبقى مسألة مشروعة و شخصية بحتة لا يحق لنا التدخل بها .. و لمن لم يعرف ما هي هذه ،أقول المعنى هو تزويج الدكتور طارق السويدان ابنته من شاب أمريكي مسلم .. و ذهابها معه لأمريكا للعيش ..
 

الحقيقة لا احد يخفيها وهي متواترة الآن ومتواجدة بينكم ، فالدكتور طارق السويدان ( هداه الله تعالى وارجعه إلى المنهج الصحيح ) انه متكابر ومتعصب برأيه الغير سديد فقد جادل من هم أعلم منه وسبق ونصحوه بأن يتوقف في بعض الأعمال أو بعض الأشرطة التي لا يجب عليه ان يخوض فيه بما انه ليس من اختصاصه ، والأكبر من هذا كله انه يتكابر عن الحق ولا يريد الحق من غيره انما يريد ان يكون هو دائماً صاحب الحق ( فأرجوا ان لا يسحركم بكلامه فإن مثل هذا الرجل يبث السم بالعسل بإسم الدين والتدين وسعة الدين ورحابته ) والدليل على قولي أرجوا ان تراجعوا جميع أشرطته فستجدون هذا مكتوب خلف الغلاف[ ضمان : إذا لم تناسبك المجموعة أعدها واستلم نقودك ] بالله عليكم اهذا قول شخص يريد الحق وإن كان من مخالفيه ؟؟؟

اهذا كلام شخص يبحث عن الحق ؟؟؟
اهذا كلام شخص يتقبل الحق برحابة صدر ؟؟
هل هو معصوم حتى يقول مثل هذا الكلام في أغلفة مواده ؟؟
كأنه يقول ان الحق لدي فإن لم يعجبكم ارجعوه واستلموا نقودكم ( لاحظوا ولم يقول فأنا انسان واجتهدت ويحتمل مني الخطأ والصواب ) فإن هناك كباااار من العلماء تراجعوا على بعض فتاويهم وتراجعوا على بعض كتبهم لأنهم رؤوا فيها اخطاء ولم يتكابروا بل تراجعوا وصححوه ويتقبلوا الخلاف وإن كان من تلاميذهم كـ ابن عثيمين و ابن باز و الألباني رحمهم الله تعالى جميعاً ،، فهل معنى هذا انهم منتقصين في حقهم أو غير موثوق فيهم ؟؟ لا والله بل هم أعلام بين المسلمون ولهم مكانتهم وعلمهم المنتفع به فلا احد ينكر فضلهم وجهدهم في نفع الأمة ،، اما الدكتور طارق السويدان هداه الله وغفر له فهو يتكابر ويجادل الذين يعلمون ويستدل عليهم بأحاديث ضعيفه ويقول هذا موجود فهل تنكره ؟؟ سبحان الله ،، نحن لا ننكر وجوده لكن هذا الحديث لا يحتج به لأنه ضعيف السند أو منكر أو ما شابه ،، ولكنه يكابر ويستمر في التكبر نسأل الله تعالى ان يرده إلى المنهج الصحيح وأن يتوب عليه اللهم آمين.

فوالله ان هذا الشيء يضايقني لأني والله اريد له الخير ولا اريده ان يكون في ضلال والعياذ بالله ،، ليته يسمع كلام من هم أعلم منه ومن هم مختصين بهذا العلم ، ويطلب من الذي يرى اخطاء في مواده ان يبين له فإن رأى انه على خطأ تراجع عنه ولا يقول [ إذا لم تناسبك المجموعة أعدها واستلم نقودك ] كأنها مجرد سلعة تباع ولا تتقبل التصحيح او الإنتقاد أو الإختلاف فيه ،، والله ان هذا الشيء ليحزنني وهو داعية إسلامي فلا ينبغي منه ان يتكابر فهو رجل مشهور ولكن للأسف غره الشهرة وتكابر على أن يتقبل الحق وتكابر على ان يكون مخطئاً امام متابعيه كي لا يتركوه [ كأن المحاضرات الآن اصبحت كالأغاني ولها قيمتها في الأسواق قبل ان تكون لها قيمة في النفع والفائدة ] ،، لاحول ولا قوة الا بالله ،، انا لله وانا اليه راجعون ،، نسأل الله تعالى ان يردك إلى المنهج الصحيح رداً جميلاً طيباً مبارك فيه اللهم آمين.

 

مقالة أخرى

 

من ضلالات العقلاني ( طارق السويدان ) قوله :

تلبيس الجان بالإنسان " خرافة ووهم " !!!

ـــــــــــ

الأربعاء 5 رجب 1426 - الموافق - 10 اغسطس 2005 - ( العدد 15449 )

جريدة المدينة

تلبس الجان بالإنسان.. حقيقة أم وهم؟

د. طارق محمد السويدان

كثير من المسائل تأخذ انتشارها من قصة مروية أو إشاعة مكذوبة أو وهم متخيل ، فإذا تراخى الناس في الرد عليها وتكذيبها أخذت شكل الحقيقة ، وأصبحت معتقدا ثابتا في عقول الكثير لا يجوز الجدال فيه ، مع أن أصلها ما ذكرناه من خرافة ووهم .

ولعل موضوع مقالنا اليوم مشى بنفس الطريق لكن ما زاده صلابة وانتشارا أنه أخذ صبغة دينية ، وأسقطت عليه آيات وأحاديث هي في حقيقتها بعيدة عنه كل البعد .

في مقالات سابقة ذكرنا أن النفس هي المسؤولة أمام الله عن سلوك طريق الهدى أو اتباع الشهوات والهوى ، ومع أن الشيطان يزين للإنسان الحرام ، ويسول له المنكر ، ويمهد له طريق الشر لكن الحكم النهائي واتخاذ القرار هو بيد الإنسان نفسه وليس للشيطان دخل فيه .

وإذا كان الشيطان جنيا من الجن كما قال تعالى في سورة الكهف ( إلا إبليس كان من الجن ففسق عن أمر ربه ) فإن الجن جميعا سواء في هذا الأمر .

وقد أثبت الله سبحانه وتعالى في مواضيع عدة من كتابه أن الشيطان ليس له سبيل على بني آدم فقال تعالى ( إنه ليس له سلطان على الذين آمنوا وعلى ربهم يتوكلون ) وقال سبحانه يحكي على لسان إبليس حين تبرأ من الكافرين ( وما كان لي عليكم من سلطان ) .

فكيف نأتي بعد هذا البيان الإلهي ونقول بأن الجن يتلبس بالإنسان ، ثم يتكلم عوضا عنه ، ويوحي له بالتصرفات التي يريدها ، والله سبحانه يثبت أن الشيطان لا سلطان له على البشر ؟!!

كما أن العقل البشري لا يصدق مثل هذه الأوهام . وعلاوة على كل ذلك فأنا أرى أن أصول التشريع ترفض ذلك من وجه آخر وهو أن الجن إذا تلبس بالإنسان وتصرف عوضا عنه فمن المفترض أن يسقط التكليف عن الإنسان في تلك الحالة ، وليس في الشرع ما يشير إلى أن من أسباب سقوط التكليف تلبس الجن .

والبعض ممن يروجون لهذه الأوهام يستدلون بأحاديث وآيات ليس فيها أي دليل على ذلك كقول النبي صلى الله عليه وسلم ( إن الشيطان يجري من ابن آدم كمجرى الدم في العروق ) والغريب أنهم لم يستوعبوا القصة كاملة وهي أن بعض الصحابة رأى النبي صلى الله عليه وسلم مع إحدى نسائه فناداهم النبي صلى الله عليه وسلم وأخبرهم أنها زوجته صفية وليست امرأة غريبة فقالوا : أفيك نشك أو نظن يا رسول الله ؟ فقال : ( إن الشيطان يجري ...) فانظر إلى مجرى القصة وإلى استدلالهم يتبين لك ما فيه من البطلان .

وهذه دعوة عامة لنبتعد عن كثير من الأوهام التي شابت أو دخلت إلينا وظننا أنها من الدين مع أنها نشأت من خرافة أو وهم ، ولنتمسك بالدين الصحيح الحق الذي جاءنا به سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم .

http://www.almadinapress.com/index....rticleid=121450

 

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الامين
يكفي الرد على هذا العقلاني مقالة للإمام الشيخ عبدالعزيز ين باز رحمه الله
وهي في المجلد الثالث صفحة 299 من مجموع الفتاوى للشيخ عبدالعزيز
وهي بعنوان :
إيضاح الحق في دخول الجني في الإنسي والرد على من أنكر ذلك
مقتطفات من كلام الشيخ رحمة الله في هذه المقاله :
وقد بلغني عن فضيلة الشيخ علي الطنطاوي
أنه أنكر مثل حدوث هذا الأمر وذكر أنه تدجيل وكذب ، وأنه يمكن أن يكون كلاما مسجلا مع المرأة ولم تكن نطقت بذلك . وقد طلبت الشريط الذي سجل فيه كلامه وعلمت منه ما ذكر ، وقد عجبت كثيرا من تجويزه أن يكون ذلك مسجلا مع أني سألت الجني عدة أسئلة وأجاب عنها ، فكيف يظن عاقل أن المسجل يسأل ويجيب ، هذا من أقبح الغلط ومن تجوبز الباطل ، وزعم أيضا في كلمته أن إسلام الجني على يد الإنسي يخالف قول الله تعالى في قصة سليمان : وَهَبْ لِي مُلْكًا لا يَنْبَغِي لِأَحَدٍ مِنْ بَعْدِي ولا شك أن هذا غلط منه أيضا هداه الله وفهم باطل فليس في إسلام الجني على يد الإنسي ما يخالف دعوة سليمان .
كما ثبت في الأحاديث الصحيحة عن النبي صلى الله عليه وسلم أن كل إنسان معه قرين من الملائكة وقرين من الشياطين حتى النبي صلى الله عليه وسلم إلا أن الله أعانه عليه فأسلم فلا يأمره إلا بخير . وقد دل كتاب الله عز وجل وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وإجماع الأمة على جواز دخول الجني بالإنسي وصرعه إياه ، فكيف يجوز لمن ينتسب إلى العلم أن ينكر ذلك بغير علم ولا هدى ، بل تقليدا لبعض أهل البدع المخالفين لأهل السنة والجماعة؟ فالله المستعان ، ولا حول ولا قوة إلا بالله ، وأنا أذكر لك أيها القارئ ما تيسر من كلام أهل العلم في ذلك إن شاء الله .

وقال شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله في كتابه [إيضاح الدلالة في عموم الرسالة للثقلين] الموجود في مجموع الفتاوى جـ 19 ص 9 إلى ص 65 ما نصه بعد كلام سبق . ( ولهذا أنكر طائفة من المعتزلة كالجبائي وأبي بكر الرازي وغيرهما دخول الجن في بدن المصروع ولم ينكروا وجود الجن ، إذ لم يكن ظهور هذا في المنقول عن الرسول كظهور هذا وإن كانوا مخطئين في ذلك .
وقال عبد الله بن الإمام أحمد بن حنبل : ( قلت : لأبي إن أقواما يقولون : إن الجني لا يدخل بدن المصروع ، فقال : يا بني ، يكذبون . هو ذا يتكلم على لسانه )
وقال الإمام ابن القيم رحمه الله تعالى في كتابه [زاد المعاد في هدي خير العباد] جـ 4 ص 66 إلى 69 ما نصه :
وأما جهلة الأطباء وسقطهم وسفلتهم ومن يعتقد بالزندقة فضيلة فأولئك ينكرون صرع الأرواح ، ولا يقرون بأنها تؤثر في بدن المصروع وليس معهم إلا الجهل ، وإلا فليس في الصناعة الطبية ما يدفع ذلك ، والحس والوجود شاهد به ، وإحالتهم ذلك على غلبة بعض الأخلاط هو صادق في بعض أقسامه لا في كلها .
إلى أن قال : وجاءت زنادقة الأطباء فلم يثبتوا إلا صرع الأخلاط وحده ومن له عقل ومعرفة بهذه الأرواح وتأثيراتها يضحك من جهل هؤلاء وضعف عقولهم ) .

 

منقول

 

جريدة الشرق الأوسط تاريخ 7 / 3 /1425هـ



أكد الداعية الاسلامي الكويتي الدكتور طارق السويدان لـالشرق الأوسط أمس أن أبنته ميسون، عقد قرانها على حفيد أحد الرؤساء الأميركيين السابقين وهو شاب مسلم يدعى جوناثان براون. وتم عقد القران في الكويت في وقت سابق من هذا الشهر في خطبة شهد عليها مجموعة من الدعاة الكويتيين بينهم الشيخ خالد المذكور، والشيخ أحمد القطان، والشيخ سيد نوح.

ويتحدر الشاب براون من اسرة الرئيس الاميركي الأسبق جروفر كليفلاند(1885).

وكان السويدان، الذي تردد كثيراً في إعطاء تفاصيل الخبر الذي راج في الكويت بطريقة مختلفة، قد تحدث لـالشرق الأوسط مؤكدا أن أبنته ميسون، وليس ابنه كما أشيع سابقاً، على وشك أن تتزوج بشاب اميركي.

وقال ان هذا الزواج لن يتم قبل نحو عام من الآن، مشيراً الى ان الزوج الاميركي يحضر حالياً الدكتوراه في الدفاع عن صحيحي البخاري ومسلم، وهو يتقن اللغة العربية ويتحدثها بطلاقة.

وقال السويدان ان مباركته لهذا الزواج جاءت لأنه يعي أن الإسلام دين عالمي لا تحده حدود، مشيراً إلى حديث الرسول محمد (صلى الله عليه وسلم): إذا جاءكم من ترضون خلقه ودينه فزوجوه إلا تفعلوا تكن فتنة في الارض وفساد كبير.

وقال السويدان انه وجد هذا الشاب حريصاً على العلم الاسلامي.

ورداً على سؤال لـالشرق الأوسط قال السويدان انه لن يطلب تغيير اسم العريس لأننا نريد أن يخاطب الغربيون بني جنسهم بشخصياتهم، وهم اقدر على نشر الإسلام، فإذا غيروا اسماءهم تحولوا إلى اناس مختلفين.

واستغرب السويدان الاهتمام الصحافي بهذه القصة، معتبراً أنها قضية شخصية .

 

 

تعليق سريع : النبي صلى الله عليه وسلم كان يأمر بتغيير الأسماء القبيحة فكيف بأسماء  خاصة بالكفار مميزة لهم وأين الأمر بمخالفة المشركين والتميز عنهم

وجميل جدا أن يعترف بأن تغيير الاسم يحول الشخص لإنسان آخر ولاشك في تأثير ذلك عليه وهو يتعلق بانتمائه للإسلام ومحبته له وبغضه للكفر والكافرين وانتفائه منهم وهذا هو أصل عقيدة الولاء والبراء