بسم الله الرحمن الرحيم

الرقم: 000218                     التاريخ: 27 محرم 25

السؤال: إحدى الأخوات الدورة اضطربت عندها بعد إنجابها للأطفال فتسأل كيف تصلي مع مدتها الطويلة من 7-8 أيام؟

 

 

رابط الحفظ

استمع إلى السؤال والإجابة | طباعة

الإجابة: الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

- هذه المدة معتبرة عند كثير من أهل العلم ومن من النساء تمكث عندها الدورة مدة أكثر من 7 أيام وإذا كانت فعلا تمكث هذه المدة فعليك ترك الصلاة في خلال هذه المدة ولكن أنبه أن مسألة الدماء مهمة فإذا كان الدم الذي ينزل دما أسودا له رائحة الذي ذكره النبي صلى الله عليه وسلم وقال: " إن دم الحيض أسود يعرف " فإذا كان هذا الذي يستمر في خلال هذه المدة فالأمر أصبح واضحا بأن تتركي الصلاة وأما إذا كان الدم يتغير مدة هذه الأيام فيأتي أربعة أيام دم بهذه الصورة ثم يأتي بعدها ماء أصفر خفيف أو ماء كغسالة اللحم فإن هذا لا يعتبر من الحيض وإنما تتركي الصلاة خلال الدم الأسود وهذا مطول في كتابي اسمه إسعاف النساء في فصل الدماء ومن أراده يرسل رسالة لي وسوف أرسله له.

والله تعالى أعلم.